بذور شجرة الغاف الخليجي ( Prosopis cineraria )

بذور شجرة  الغاف الخليجي ( Prosopis cineraria )
انقر لمعرض الصور
  • العدد : +50
  • حالة التوفر : متوفر
  • مباع منه: 416
  • 6.00 ريال
  • السعر بدون ضريبة : 6.00 ريال
+
-



الكلمات الدليليلة : الغاف, بذور الغاف, متجر بذرة, بذرة, bthrah, bthrah.com, prosopis شجرة, الخليجي, cineraria, أشجار, الزينة, والظل

الاسم العربي : الغاف الخليجي
الاسم العلمي : Prosopis cineraria
الاسم الانجليزي :    Spunge tree
العائلة : الأشجار البقولية     Mimosaceae
 
الخصائص الخارجية للشجرة :
1-   تزرع شجرة الغاف الخليجي بحيث تنمو كشجرة متفرعة أو شجيرة صغيرة . الفروع رفيعة وقوية وتقاوم قوة الرياح ، الأوراق كثيفة ، مع وجود أشواك منتشرة على الأفرع كما أنها موزعة بشكل ريشي أو مشبكي .
2-   يحتوي النبات على مجموع جذري عميق ومتطلباته من الماء منخفضة نظراً لتواجده في بيئة صحراوية ومنخفضة من النيتروجين لانه يعتبر نبات بقولي يثبت النيتروجين في التربة ويحسن صفاتها.
3-   تنمو البراعم لإنتاج أوراق جديدة و تظهر مرتين في العام في مارس وأبريل ويوليو وأكتوبر (شهور الطقس المعتدل) ، وبعد ذلك تتطور هذه الأوراق ببطء بقية اشهر العام.
4-   تظهر بادئات الأزهار في يناير حيث أن شعور النبتة بالطقس البارد فيبدأ عملية التكاثر للحفاظ على نسله ، تصل إلى مرحلة الإزهار الكامل خلال شهر فبراير و مارس ,يبدأ تكوين الثمار من شهر أبريل و يبلغ مرحلة النضج في الثمار في مايو.
 
خصائص الزهرة والثمرة:
أزهارها صغيرة ، صفراء اللون ، تكون رفيعة في صورة مسامير ، مرتبة على شكل سنابل قصيرة ,السنابل طويلة تصل الى 12-25 سم وتكون متدلية ، البذور كبيرة تشبه بذور الفول ,توجد في محفظة خارجية مرتبة داخلها والمحفظة سكرية ذات طعم حلو.
 
 
الفائدة الاقتصادية :
1-   اللحاء يستخدم لأغراض طبية وهو ذو مذاق مر وحاد جداً
2-   لها خاصية طاردة للديدان ووصفة لعلاج التهاب الشعب الهوائية و الربو وأمراض الجهاز التنفسي وعلاج البواسير .
3-   القرون (الثمار) مصدر غني للبروتين والكربوهيدرات يتم إطعامها للحيوانات كنوع من الأعلاف.
4-   يؤكل أيضا مثل الخضار دون طهي ويصنع منه المخللات من قبل السكان المحليين في الهند.
5-   الأوراق مستساغة وغنية للماشية في الصحراء مثل الجمال.
 
 
التوزيع المكاني للشجرة :
1-   تعد شجرة الغاف الخليجي من أهم الأشجار البقولية متعددة الأغراض التي توجد في مناطق كـ جنوب شرق المملكة العربية السعودية وفي الإمارات كما يوجد في مناطق متعددة حول العالم كـ صحراء ثار الهندية وهي من الأشجار البرية ، تتكاثر بـ البذور فقط .
2-   يمكن أن تتأثر هذه الشجرة من خلال عوامل الرياح وتنبت براعم خضرية على الجذع الناضج والجذور وتنموا نمواً خضرياً كنوع من أنواع مقاومة ظروف البيئة بهدف حفظ الحياة.
3-    كما تنمو شجرة الغاف الخليجي بوفرة في جميع أنحاء ولاية راجستان في شمال غرب الهند وفي مختلف المناطق المناخية الزراعية.
 
 
المناخ والتربة اللازمة للزراعة :
1-    شجرة الغاف لديها القدرة على النمو في البيئات الجافة شبه القاحلة والقاحلة التي تحتمل إنخفاض في معدل سقوط الأمطار بحوالي  250-500 ملم / سنوياً ، ومع ذلك فإنها تنتج أزهار وفيرة وثمار.
2-   التربة مع نسبة 2: 2: 1 من الرمل: الطين: سماد بلدي(زراعي) هو الأفضل لنمو الشجر وزيادة الكتلة الحيوية لها. ويفضل خلط التربة مع 50 ٪ من الطين.
 
 
طريقة التكاثر :
تتكاثر بالبذور التي يتم جمعها خلال شهر مايو و يونيو من التي تسقط من الأشجار.
 
المعاملات عند الزراعة وطريقة الانبات:
الأشجار التي تزرع بواسطة البذور تنجح بنسبة 90 ٪ في ظل الظروف الطبيعية. يزرع بمعدل 0.2 جرام بذور / دونم . يتم معالجة البذور باستخدام H2SO4 المركّز لمدة 15-20 دقيقة ، وبالإمكان زراعتها دون المعالجة وتُزرع في حوض صغير بلاستيكي بعمق 2 سم خلال شهر مايو ، وبعد ذلك يتم زرع شتلات الغاف القديمة لمدة شهر واحد في الحقل خلال شهري يوليو وأغسطس عند مسافات 5×5 م في الحقل (المسافة الفارغة حول كل شجرة 5 متر)
 
إعداد الأرض للزراعة والتسميد :
يتم إعداد الأرض بالحرث 3-4 مرات باستخدام محراث قرصي حتى تصبح التربة ناعمة جداً (في حال كانت التربة رملية ناعمة كما هو الحال في دول الخليج فليس هناك حاجة للحراثة) ,تقسم الارض إلى أقسام ذات حجم مناسب وتوضع القنوات الرئيسية وشبكات الري. يتم حفر الحفر بحجم 45 سم × 45 سم × 45 سم مع ترك مسافة 5 م × 5 م بين كل شجرتين ويجب إضافة كمية كبيرة من السماد البلدي (الناتج من مخلفات الحيوانات) خاصة إذا كانت أرض رملية بور لم يزرع بها من قبل بنسبة 1: 1 من التربة والسماد.
 
الوقت الأمثل للزراعة: يفضل زراعة شتلات الغاف الخليجي بنقلها من الأحواض البلاستيكية إلى الأرض المفتوحة في عُمر شهر في الظروف العادية . يوفر موقع بذرة شتلات الغاف الخليجي بأسعار مناسبة 

نظام الزراعة المشتركة : يمكن زراعة أشجار أخرى في نفس الأرض كالطلحيات أو الشجيرات الصغيرة  
ممارسات الري : يتطلب المحصول الريّ شهريًا لتحقيق أفضل نمو للمجموع الخضري وتحقيق أفضل عطاء في عملية تثبيت النيتروجين وتحسين صفات التربة الرملية تحت الأرض.
التحكم في الأعشاب الضارة : التعشيب والعزق ويتم يدوياً كل شهر يوماً في موسم الأمطار وبعد هطول الأمطار، في فترة من 3-4 سنوات من العمر. 
الأمراض ومكافحة الآفات: لم تلاحظ أي حشرات أو آفات خطيرة في هذا النبات في المراحل المبكرة باستثناء هجوم النمل الأبيض.
  
عملية الحصاد :
نضج المحاصيل والحصاد: الشجرة تنمو ببطء ويستغرق حوالي 6 إلى 7 سنوات لإنتاج الازهار والثمار واللحاء .
إدارة ما بعد الحصاد: يتم جني الفروع القديمة واللحاء في شهر نوفمبر بواسطة السكين وتخزينها في مكان جاف مظلل وجيد التهوية في أكياس مصنوعة من الخيش للتسويق.
 
المحصول: بعد عامين من الزراعة ، يتم الحصول على ما يقارب 50 كجم من اللحاء من مزرعة واحد دونم .

منتجات ذات صلة