قائمة موقع بذرة
سلة المشتريات

بذور الدخن الهندي-MILLET

بذور الدخن الهندي-MILLET
جديد
بذور الدخن الهندي-MILLET
  • حالة التوفر: متوفر
  • عدد البذور: 100
المبيعات من المنتج: 2
S.R 7

بذور الدخن الهندي-MILLET






التصنيف النباتي:

الاسم العلمي : Panicum و Pennisetum و Setaria

العائلة : Poaceae


الوصف النباتي :

عشبة الدخن الهندي او الثمام او الثيوم  أو الجاوَرْس أو البشنة أو إيلان، أو قصب، أو درع جميعها أسماء لنبات الدخن MILLET .

من العشبيات الحولية ويتراوح ارتفاعه من 30 إلى 130 سم (1 إلى 4 أقدام) ،  يبلغ طوله من 1.5 إلى 3 أمتار (5 إلى 10 أقدام) وسماكته حوالي 2.5 سم (1 بوصة). قد تكون النورات عبارة عن أشواك أو نورات ، حيث تحمل الأزهار على سيقان متساوية الطول تقريبًا على طول محور ممدود ، أو عناقيد ذات مجموعات كثيفة من الأزهار الصغيرة. وباستثناء الدخن اللؤلؤي ، تظل البذور محاصرة في القشر بعد الدرس. عادة ما تكون البذور المقشرة بيضاء كريمية.

 نبات الدُّخن ينمو في المناخ الجاف ومرتفع الحرارة أكثر من أنواع الحبوب الأخرى، كما أنّه يتكيف مع البيئة الرطبة والخصبة.





التربة المناسبة:

يناسبه الأرض الطينية الخصبة لإنتاج جذور قويه

طريقة الاكثار :

تتم عن طريق البذور 



الوقت المناسب للزراعة :

العروة الصيفية في ابريل ومايو والعروة النيلية في يوليو واغسطس



إستخدامات الدخن :

1- يتغذى الإنسان على حبوب الدخن، ويعتبر غذاء رئيسيا في المناطق الجافة من إفريقيا؛ حيث يتم طهي الحبوب كالأرز أو طحنها كالقمح ويسمى الخبز الناتج منه بخبز الفقراء وأيضاً في مناطق غرب أفريقيا يطهى طحين الدخن ويسمى بالعصيدة ويؤكل مع عدة أنواع من المأكولات.

2- تغذية الدواجن والحيوانات على الحبوب.
3- يستخدم المجموع الخضري للنبات كعلف للحيوانات ويعطى من 2-3 حشات.
4- يستخدم القش بعد الحصول على الحبوب في تغذية الحيوانات.


التغذية و الفوائد :

يحتوي الدخن على نسبة عالية من البروتين نسبيًا ، مثل الحبوب الكاملة الصحية الأخرى ، وهو مصدر جيد للفيتامينات والمعادن ، بما في ذلك حمض الفوليك والزنك والحديد.   A 1/4-كوب خدمة من الدخن الجافة (الذي يوسع إلى كوب عند طهيها) يحتوي على 189 سعرة حرارية و 2.1 غرام من الدهون.  يوفر 5.5 جرام من البروتين ، و 4.2 جرام من الألياف الغذائية ، وما يقرب من 14 في المائة من القيمة اليومية للمغنيسيوم ، وهو معدن مهم يشارك في العديد من العمليات الكيميائية الحيوية في جسمك. 



أنواع الدخن المشهورة :

1-الدخن اللؤلؤي: ينتج هذا النوع من الدخن في المناطق شبه القاحلة في جنوب آسيا وبشكل خاص في الهند، وفي مناطق إفريقيا جنوب الصحراء، وهو أكثر نوع يتحمّل درجات الحرارة العالية، والجفاف، كما أنه أكثر عرضة للتلف الذي تسببه الطيور مقارنة بدخن الإصبع.

2- دخن الإصبع: (بالإنجليزية: Finger millet) والذي يتميز بمحتواه العالي من البروتين، وينتج بشكل أساسيّ في جنوب السودان، وجنوب الهند، وشمال أوغندا، والتل السفحي في ماليزيا وسري لانكا، ويحتاج إلى أمطار غزيرة وطقس بارد على عكس الأنواع الأخرى من الدخن.

3- دخن بروسو: يستخدم هذا النوع بشكل رئيسيّ كأحد المحاصيل المروية، ومحصول طوارئ لفترات قصيرة، وينتج في روسيا وآسيا الوسطى. دخن الأثب الطیفيّ الأبيض: يعدّ غذاءً أساسياً وينتج بشكل رئيسي في أثيوبيا ومرتفعات شرق إفريقيا، والتي يصل ارتفاعها إلى 2700 مترٍ.

4- الدخن الياباني: (بالإنجليزية: Japanese or barnyard millet)، يتميز هذا النوع بأنه يحتاج لفترات أطول حتى ينضج؛ أي خلال مدّة تقارب 3-4 أشهر مقارنةً بالأنواع الأخرى، ويتكيف هذا الدخن مع الرطوبة وعدّة أنواع من التربة، وينتج بشكل رئيسيّ في الهند، وشرق آسيا، وأجزاء من افريقيا، وشرق الولايات المتحدة.

5- دخن ذيل الثعلب: الذي يعدُّ مقاوماً للجفاف، وينتج بشكل أساسي في الشرق الأدنى، والبر الصيني الرئيسي.


تخزين الدخن :

قم بتخزين الدخن في وعاء محكم الغلق في مخزن بارد ومظلم أو الثلاجة أو المجمد ، حيث يجب أن يستمر لمدة تصل إلى عامين. يعتبر الدخن مرشحًا جيدًا للتخزين طويل الأجل لحصص الطوارئ ؛ في حاوية محكمة الغلق مع ماصات أكسجين ، فإنه يحتفظ به لسنوات عديدة.



الكلمات الدليليلة : بذور , الدخن , الهندي , MILLET , seeds , بذرة , متجر